منتدى مدرسة مسقط الاساسية العليا- طولكرم
اهلا وسهلا بك عزيزي الزائر في منتداك منتدى مدرسة مسقط الاساسية - طولكرم
لتتمكن من مشاركتنا بالمواضيع تفضل بالدخول وان لم تكن مسجلا فتفضل بالتسجيل

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
عدد المساهمات : 36
تاريخ التسجيل : 17/12/2009
الموقع : http://muscatedu.hooxs.com/profile.forum?mode=viewprofile&u=25
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

ثابت بن قرة الحراني

في الخميس ديسمبر 17, 2009 4:11 pm
ثابت بن قرة الحراني
هو أبو الحسن ثابت بن قرة بن عارف الحراني ، وطنه الأصلي حران الواقعة بين النهرين ، عاش بين 221- 288 هجرية ، واشتهر بعلوم مختلفة مثل الرياضيات والطب والفلك والفلسفة ، وكان يجيد مع اللغة العربية عدداً من اللغات الأخرى منها السريانية واليونانية والعبرية ، ويعتبر ثابت بن قرة أول من ترجم مؤلفات بطليموس .
وقد امتدحه الكثير من مؤلفي الغرب ، فقد قال عنه الدكتور جورج سارثون في كتابه " المدخل في تاريخ العلوم " : أن ثابت بن قرة يعدُ من أعظم المترجمين فقد ترجم كتب كثيرة في مختلف العلوم كالرياضيات والطب والمنطق والتنجيم ، وقال عنه المؤلف المشهور لين ثورنديك في كتابه " ملخص تاريخ الحضارة " : أن ثابت بن قرة كان رياضياً ولغوياً بارع وله مخطوطة مهمة جداً في علم الجبر .
لقد كان لثابت بن قرة دوراً كبير في علم التفاضل والتكامل فهو من الممهدين لهذا العلم وذلك من خلال إيجاد حجم القطع المكافئ حول محوره وذلك في السنة 870 هـ ، فقد استطاع العلماء والرياضيين من خلال علم التفاضل والتكامل أن يجدوا حلول للمسائل المعقدة والعمليات الملتوية .
كان ثابت بن قرة من المولعين بالفلك ، فأخذ يدرس الشمس وحركتها دراسة دقيقة فقد كتب عنه المؤلف سيدني فيش في كتابه " الشرق الأوسط " : أن ثابت درس حركة الشمس وحسب طول السنة الشمسية فوجدها 365 يوماً و 6 ساعات و 9دقائق و 10 ثوان بالضبط أكثر من الحقيقة بأقل من نصف ثانية ، كما حسب ميل البرج فوجده 23 درجة و33 دقيقة و30 ثانية .
وكذلك لمع بين علماء عصره في مقدرته الفائقة بإدخاله علم الجبر على علم الهندسة ، لهذا يعتبر ابن قرة أبا الهندسة التحليلية ، فقد كان يتصف بسرعة البديهة والدقة في الحساب وأصالة التفكير .
كان ثابت بن قرة يحب العلم لا طمعاً في استغفر الله العظيمب يجنيه ولا سعياً وراء شهرة تعٌليه ، إنما أحبه لأنه رأى في المعرفة مصدر سعادة كانت نفسه تتوق إليها ، ولما كانت المعرفة غير محصورة في حقل معين من النشاط الإنساني ، فان ثابت دفعه فضوله إلى ارتيادها كلها مصلحاً ما فيها من اعوجاج ومضيفا إلى تراث القدامى ثمار عبقريته الخلاقة .
وأكثر مؤلفاته نعثر عليها في كتاب " عيون الأنباء في طبقات الأطباء " ، ومنها : كتاب المدخل إلى علم العدد ، كتاب في العمل بالكرة ، كتاب في المسائل الهندسية ، كتاب في الهيئة ، كتاب في علة الاستغفر الله العظيموف ، كتاب في المثلث القائم الزاوية ، كتاب المدخل إلى المنطق ، كتاب في طبائع الكواكب وتأثيراتها ، كتاب في الأنواء ، كتاب في مختصر علم النجوم ، كتاب في أوجاع الكلى والمثاني ، رسالة في اعتقاد الصابئين ، كتاب في الموسيقى .
وكان ثابت بن قرة متجهًا في أول أمره إلى التجارة ، إذ كان صرافاَ في حران ولكنه عدل عن هذا و اتجه إلى دراسة الفلك والفلسفة وبرع في الرياضيات بجميع فروعها ، وأضاف إليها إضافات عظيمة أثارت إعجاب علماء الغرب ودهشتهم ، والجدير بالذكر إن تعميم نظرية فيثاغورس و ابتكار قانونين أحدهما في إيجاد الأعداد المتحابة ، والأخر للمربعات السحرية ، لا يرجع إلى لأي عالم غربي ، بل يعود إلى عالمنا العظيم ثابت بن قرة ، ولكن علماء الرياضيات في أوروبا الذين حصلوا على السيطرة التامة على العلوم بعد القرن السابع الهجري الموافق الثالث عشر الميلادي تجاهلوا الخدمة التي قدمها ثابت للحضارة الإنسانية ، بل إن بين هؤلاء يؤمن إيماناً كاملاً أن عقلاً عربياً لا يمكن أن يكون أساس نظريات جاليليو و جاوس و نيوتن و اويلر وفارادي وغيرهم ، ولا يرجع هذا إلى مجرد مصادفة ، بل يعود إلى أمرين مهمين : الأول هو تحامل وإجحاف الغربيين على التراث العربي الإسلامي ، والثاني إهمال العرب لتراثهم ، مما ساعد الغربيين على هذا الاعتقاد .
و لقد خلف ثابت بن قرة أحفاداً من كبار الشخصيات في تاريخ العلوم ، منهم على سبيل المثال محمد بن جابر بن سنان المعروف بـ " البتاني " الذي وضع الجداول الفلكية هو أبو الحسن ثابت بن قرة بن عارف الحراني ، وطنه الأصلي حران الواقعة بين النهرين ، عاش بين 221- 288 هجرية ، واشتهر بعلوم مختلفة مثل الرياضيات والطب والفلك والفلسفة ، وكان يجيد مع اللغة العربية عدداً من اللغات الأخرى منها السريانية واليونانية والعبرية ، ويعتبر ثابت بن قرة أول من ترجم مؤلفات بطليموس .
وقد امتدحه الكثير من مؤلفي الغرب ، فقد قال عنه الدكتور جورج سارثون في كتابه " المدخل في تاريخ العلوم " : أن ثابت بن قرة يعدُ من أعظم المترجمين فقد ترجم كتب كثيرة في مختلف العلوم كالرياضيات والطب والمنطق والتنجيم ، وقال عنه المؤلف المشهور لين ثورنديك في كتابه " ملخص تاريخ الحضارة " : أن ثابت بن قرة كان رياضياً ولغوياً بارع وله مخطوطة مهمة جداً في علم الجبر .
لقد كان لثابت بن قرة دوراً كبير في علم التفاضل والتكامل فهو من الممهدين لهذا العلم وذلك من خلال إيجاد حجم القطع المكافئ حول محوره وذلك في السنة 870 هـ ، فقد استطاع العلماء والرياضيين من خلال علم التفاضل والتكامل أن يجدوا حلول للمسائل المعقدة والعمليات الملتوية .
كان ثابت بن قرة من المولعين بالفلك ، فأخذ يدرس الشمس وحركتها دراسة دقيقة فقد كتب عنه المؤلف سيدني فيش في كتابه " الشرق الأوسط " : أن ثابت درس حركة الشمس وحسب طول السنة الشمسية فوجدها 365 يوماً و 6 ساعات و 9دقائق و 10 ثوان بالضبط أكثر من الحقيقة بأقل من نصف ثانية ، كما حسب ميل البرج فوجده 23 درجة و33 دقيقة و30 ثانية .
وكذلك لمع بين علماء عصره في مقدرته الفائقة بإدخاله علم الجبر على علم الهندسة ، لهذا يعتبر ابن قرة أبا الهندسة التحليلية ، فقد كان يتصف بسرعة البديهة والدقة في الحساب وأصالة التفكير .
كان ثابت بن قرة يحب العلم لا طمعاً في استغفر الله العظيمب يجنيه ولا سعياً وراء شهرة تعٌليه ، إنما أحبه لأنه رأى في المعرفة مصدر سعادة كانت نفسه تتوق إليها ، ولما كانت المعرفة غير محصورة في حقل معين من النشاط الإنساني ، فان ثابت دفعه فضوله إلى ارتيادها كلها مصلحاً ما فيها من اعوجاج ومضيفا إلى تراث القدامى ثمار عبقريته الخلاقة .
وأكثر مؤلفاته نعثر عليها في كتاب " عيون الأنباء في طبقات الأطباء " ، ومنها : كتاب المدخل إلى علم العدد ، كتاب في العمل بالكرة ، كتاب في المسائل الهندسية ، كتاب في الهيئة ، كتاب في علة الاستغفر الله العظيموف ، كتاب في المثلث القائم الزاوية ، كتاب المدخل إلى المنطق ، كتاب في طبائع الكواكب وتأثيراتها ، كتاب في الأنواء ، كتاب في مختصر علم النجوم ، كتاب في أوجاع الكلى والمثاني ، رسالة في اعتقاد الصابئين ، كتاب في الموسيقى .
وكان ثابت بن قرة متجهًا في أول أمره إلى التجارة ، إذ كان صرافاَ في حران ولكنه عدل عن هذا و اتجه إلى دراسة الفلك والفلسفة وبرع في الرياضيات بجميع فروعها ، وأضاف إليها إضافات عظيمة أثارت إعجاب علماء الغرب ودهشتهم ، والجدير بالذكر إن تعميم نظرية فيثاغورس و ابتكار قانونين أحدهما في إيجاد الأعداد المتحابة ، والأخر للمربعات السحرية ، لا يرجع إلى لأي عالم غربي ، بل يعود إلى عالمنا العظيم ثابت بن قرة ، ولكن علماء الرياضيات في أوروبا الذين حصلوا على السيطرة التامة على العلوم بعد القرن السابع الهجري الموافق الثالث عشر الميلادي تجاهلوا الخدمة التي قدمها ثابت للحضارة الإنسانية ، بل إن بين هؤلاء يؤمن إيماناً كاملاً أن عقلاً عربياً لا يمكن أن يكون أساس نظريات جاليليو و جاوس و نيوتن و اويلر وفارادي وغيرهم ، ولا يرجع هذا إلى مجرد مصادفة ، بل يعود إلى أمرين مهمين : الأول هو تحامل وإجحاف الغربيين على التراث العربي الإسلامي ، والثاني إهمال العرب لتراثهم ، مما ساعد الغربيين على هذا الاعتقاد .
و لقد خلف ثابت بن قرة أحفاداً من كبار الشخصيات في تاريخ العلوم ، منهم على سبيل المثال محمد بن جابر بن سنان المعروف بـ " البتاني " الذي وضع الجداول الفلكية
عدد المساهمات : 36
تاريخ التسجيل : 17/12/2009
الموقع : http://muscatedu.hooxs.com/profile.forum?mode=viewprofile&u=25
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

ثابت بن قرة الحراني

في الخميس ديسمبر 17, 2009 4:14 pm
اليوم جايبلكم عن ثابت بن قرة الحراني هو عالم من علماء الرياضيات
انشاء الله يعجبكم ويعجم الأتاذ (أحمد عوفي ) والأستاذ (خالد الفار)
مـــ تحياتـي ــع mr.yousf
avatar
مبتدئ
مبتدئ
عدد المساهمات : 142
تاريخ التسجيل : 15/12/2009
العمر : 22
الموقع : http://www.d3a7.eg.vg/vb/
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

رد: ثابت بن قرة الحراني

في الأحد ديسمبر 27, 2009 7:21 pm
يسلممموووو يوسف طناستغفر الله العظيمززو


ع موضعك الجميل


Mr.yahea

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى